بسم الله الرحمن الرحيم
 
الحمد لله رب العالمين الذي لا يحمد على مكروه سواه , ونصلي ونسلم على المبعوث رحمة للعالمين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه اجمعين
 
مهما قدمنا لن يفي اي منا جزءاً يسيراً من حقوق الوالدين عليه , ولعل ابرز ما دعاني لكتابة هذا الموضوع عن والدي صلاح حسن العوجي رحمة الله : قول رسول الله صلى الله عليه وسلم , اذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث صدقة جارية , أو علم ينتفع به , او ولد صالح يدعوا له
 
 

وبما اننا في هذا الملتقى اخوة متحابين تجمعنا طاعة الله ورضوانه  فكلنا يدخل بهذا الحديث ان شاء الله او ولد صالح يدعوا له
اسأل الله ان يتقبل منا جميعاً دعائنا وان يغفر له ولجميع موتى المسلمين ويجعل قبره روضة من رياض الجنة
 
====================================

صلاح حسن العوجي من مواليد صيدا تاريخ الولادة  9 - 12 - 1938  

 

احب البحر منذ طفولته وكان يعمل رحمة الله - صياداً -  وورث هذه المهنة عن والده الذي كان صياداً وتاجراً ولديه مركب كبير للتجارة من والى فلسطين ومصر ولبنان

قدر الله وما شاء فعل , احس في ذاك اليوم بإرهاق وتعب وتغير في لون الوجه قليلاً فبدأنا بالفحوصات والتحاليل المخبرية وما شابه, بدأت صحته تتراجع شيئاً فشيئاً قمنا بعمل زرع لإحدى الخلايا في جسده في الجامعه الامريكيه فتبين انه مصاب بمرض السرطان في المعدة بدرجه عاليه جداً 

إنا لله وإنا اليه راجعون

  اجمعوا الاطباء على انه لن يعيش سوى اشهر معدودة وكله بأمر الله , تقطعت بنا السبل حاولنا جاهدين بالبحث عن اي وسيله او علاج , وكان سبب انشاء هذه الشبكة مع بداية مرض والدي حين بدأت بالبحث على الانترنات لكل ما يتعلق بمرض السرطان عسى الله سبحانه وتعالى ان يوفقنا في اى علاج طبي او عشبي ولكن ... شاء الله ان يسترد أمانته

وكنت قد وهبت الموقع صدقة جارية عن روح والدي وخاصه قسم الطبي

لله ما أخذ وله ما أعطى وكل شيء عنده بأجل مسمى

اللهم يا حنان يا منان يا ذا الجلال والإكرام نسألك بكل اسم هو لك سميت به نفسك او انزلته في كتابك او علمته احد من خلقك او استأثرت به في علم الغيب عندك ان تتجاوز عن سيئاته وتجعل قبره روضة من رياض الجنة  - آمين

اللهم اغفرله وارحمه وعافه واعف عنه واكرم نزله ووسع مدخله وغسله بالماء والثلج والبرد , ونقه من الذنوب والخطايا كما ينقى الثوب الابيض من الدنس وجازه بالحسنات احسانا وبالسيئات عفوا وغفرانا
 

(( كل نفس ذائقة الموت وإنما توفون أجوركم يوم القيامة ))

جزى الله خيرا كل من دعا لوالدي ولجميع اموات المسلمين بالمغفرة والرحمة

توفاه الله تعالى صباح يوم الثلاثاء 12 - 10 - 2004

الموافق 26 شعبان 1425 هـ

رحمك الله يا أبا حسن واسكنك فسيح جناته

... إنا لله وإنا إليه راجعون ...

اضغط هنا لمشاهدة عرض بوربوينت لحكاية الشفاء