موقع مصحح الأخطاء الاملائية => المواقع العربية ۞ دراسة جديدة الكركم علاج فعال لوقف نمو الخلايا السرطانية => مقالات وابحاث طبية وعلمية ۞ عشبة الزعرور تعالج أمراض القلب وتصلب الشرايين => مقالات وابحاث طبية وعلمية ۞ فوائد الصبار الصحية عبر التاريخ => مقالات وابحاث طبية وعلمية ۞ عوامل الوقت والصحة والتفكر ..!! => المعلومات العامة ۞ هل يمكن السحر عن طريق الصورة او الصوت => مواضيع تختص بالرقية الشرعية وعلاج السحر والمس والعين ۞ علاج السحر والمس في قطر => دليل الشفاء للمواقع ۞ عناد الأطفال إيجابي أم سلبي => طب الاسرة وقاية وعلاج ۞ علاج السحر والمس والعين في الامارات العربية المتحدة => دليل الشفاء للمواقع ۞ عالم أطفال متلازمة الحب => المقالات الطبية ۞

عوامل الوقت والصحة والتفكر ..!!

   المقال

  طباعة  
عوامل الوقت والصحة والتفكر ..!!

 الكاتب : شبكة الشفاء العالمية

 

 الزوار : 671|  الإضافة : 2022-08-05

 

 أصغِ إلي جيداً ..

 

فكما تعلم .. للوقت طريقته للتحرك بسرعة، وإلقاء القبض عليك وأنت غير مدرك للسنوات الماضية ..!!


يبدو بالأمس فقط أنني كنت صغيراً، وكنت أبدأ حياتي الجديدة ..
لكن بطريقة ما يبدو الأمر لي الان كأنه منذ دهور ..
وأتساءل أين ذهبت كل تلك السنوات..!؟

أعلم أنني عشت كلاً منها، لدي لمحات عن كيف كنت في ذلك الوقت، وكل آمالي وأحلامي.

ولكن.. ها هو.. الربع الأخير من حياتي قد وصل.. وقد أدهشني ذلك ..!!

كيف وصلت إلى هنا بهذه السرعة ..!!؟؟
أين ذهبت السنين وأين ذهب شبابي .!؟

أتذكر جيداً أنني رأيت كبار السن على مر السنين، وأعتقدت أن هؤلاء كبار السن كانوا بعيدًا عني بسنوات وأنني كنت في الربع الأول فقط، والربع الرابع كان بعيدًا لدرجة أنني لم أتمكن من تخيله أو تخيل تمامًا ما سيكون شكله.

لكن.. ها هو.. قد جاء..!!

أصدقائي متقاعدون ويصبحون شيباً.. ويتحركون على نحو أبطأ.. ويمكنني فعلاً رؤية شخصٕ أكبر سناً الآن.. في كل واحدٕ منهم..!!
طبعاً بعضهم في حالة أفضل وبعضهم أسوأ مني.. لكني أرى التغيير العظيم.. ليسوا مثل الأشخاص الذين أتذكرهم، والذين كانوا شباباً صغارًا ونابضين بالحيوية.. والتجارب، أو المغامرات، الصحيحة والخاطئة..!!

ولكن هاهم.. مثلي.. بدأ تقدمهم في العمر يظهر، ونحن الآن أولئك الأشخاص الأكبر سناً الذين اعتدنا على رؤيتهم سابقاً، ولم نتخيل أننا سنصبح مثلهم أو منهم..!!

كل يوم الآن، أجد أن مجرد الاستحمام هو هدف حقيقي لهذا اليوم .!
وأخذ القيلولة لم يعد علاجًا بعد الآن.. إنه إلزامي..!!
لأنني إذا لم أفعل بمحض إرادتي وتنظيمي..
فأنا أغفو حيث أجلس.. وكم حصل ذلك..!!

وهكذا.. الآن أدخل هذا الموسم الجديد من حياتي أنا وزملائي "بالعمر".. غير مستعدين لكل الأوجاع والآلام، ومما يثير العجب والضحك أحياناً.. هو الاستغراب من حصول بعض المشاكل، واعتبارها عارضاً مؤقتاً كنزلة بردية، مثل ضعف النظر أو ضعف السمع، أو أآلام المفاصل وصعوبة القيام والمشي .. ومعها فقدان القوة والقدرة على الذهاب والقيام بأشياء كنا نتمنى أن نفعلها، ولكننا لم نفعلها أبدًا ..!!

لكنني.. على الأقل أعلم..

على الرغم من أنني في الربع الأخير ولست متأكدًا من المدة التي سيستغرقها.. أعرف هذا، عندما ينتهي الأمر على هذه الأرض.. عندئذ ستبدأ مغامرة جديدة..!!

نعم.. لقد ندمت.. هناك أشياء كنت أتمنى لو لم أفعلها.. وأشياء كان يجب أن أفعلها، لكن في الواقع، هناك العديد من الأشياء التي أسعدنى القيام بها، فى كل هذا العمر..!

لذلك، إذا لم تكن في الربع الأخير بعد.. دعني أذكرك أنه سيكون هنا أسرع مما تظن.. ولذلك.. كل ما ترغب في تحقيقه في حياتك من أمور حميدة جميلة، إفعلها بسرعة..! لا تؤجل الأمور طويلا !!

..تمر الحياة بسرعة..!

لذلك أيضاً.. أفعل ما تستطيع اليوم، حيث لا يمكنك أبداً التأكد مما إذا كنت في الربع الأخير أم لا ..!!
ليس لديك وعد بأنك سترى كل فصول حياتك.. لذا.. عش اليوم وقل كل الأشياء التي تريد أن يتذكرها أحباؤك.. وآمل أن يقدروك ويحبوك على كل الأشياء التي فعلتها لهم في كل السنوات الماضية.

"الحياة" هدية لك من الله.. الطريقة التي تعيش بها حياتك هي هديتك لمن سيأتي بعدك.. أجعلها رائعة.

عشها بشكل جيد..!
تتمتع اليوم !
افعل شيئاً مفيداً نافعاً ..!
وكن سعيداً بذلك ..!
أتمنى لك يوما عظيماً..!

تذكر "الصحة " هي الثروة الحقيقية وليس قطع الذهب والفضة.

يفضل أن تضع في اعتبارك ما يلي:
~ الخروج والتحرك أمر جيد ..
~ العودة إلى المنزل أفضل ..
~ نسيت الأسماء..!؟ لكن لا بأس لأن بعض الناس نسوا أنهم يعرفونك حتى..!! (ألزهايمر)..!!
~ أنت تدرك أنك لن تكون جيدًا حقًا في كل شيء، وانما الأمور متفاوتة ونسبية.
~ الأشياء التي اعتدت على القيام بها، لم تعد مهتمًا بها بعد الآن، لكنك لا تهتم حقًا بأنك لست مهتمًا بهذا القدر..
~ تنام بشكل أفضل على كرسي الاستلقاء مع التلفزيون "شغال" أكثر منه في السرير. ويطلق على هذا "النوم المسبق" .
~ تفوتك الأيام التي كان فيها كل شيء يعمل فقط بمفتاح "تشغيل" و "إيقاف"..!
~ أنت تميل إلى أستخدام الكلمات ذات الحروف القليلة.. "ماذا ؟".. "متى؟" ..؟؟
~ لديك الكثير من الملابس في خزانة ملابسك، أكثر من نصفها.. لن ترتديها أبداً..

~ لكن القديم جيد في بعض الأشياء:
الاداب والاخلاق القديمة ..
الفنون والعلاقات القديمة ..
وأفضل ما في الأمر الاصدقاء القدامى ..!!
ابق على ما يرام ..

"صديق قديم"

أرسل هذا إلى أصدقائك القدامى الآخرين..

ودعهم يضحكون متفقين معك..
وتذكر.. ليس المهم ما تجمعه، ولكن ما تنثره هو الذي يخبرنا
بنوع الحياة التي عشتها.

أخيراً.. نحن نعلم جيداً أننا لن نستطيع أن نضيف وقتاً إلى حياتنا،
ولكننا يمكن أن نضيف حياة إلى وقتنا.
بل ويمكن أن نضيف معنى إلى حياتنا..!!


 
          تابع أيضا : مواضيع ذات صلة  

   التعليقات : 0 تعليق

إضافة تعليق
اسمك
ايميلك

300
تعليقك
4 + 3 = أدخل الناتج
  الأقسام الرئيسية

  شاركنا على التيك توك بمتابعة
  بحث الشفاء بواسطة جوجل

 

  Ruqyah Shariah

  السيرة النبوية وحياة الصحابة

  جديد الاخبار العالمية

  اذاعات البث المباشر
  صور الاعشاب

  خلفيات اسلامية

  إعلان

  الاطباق

  القائمة البريدية