الخلايا الجذعية قد تساهم في استعادة الخصوبة

   المقال

  طباعة  
الخلايا الجذعية قد تساهم في استعادة الخصوبة

 الكاتب : أبـو آيــه

 

 الزوار : 3717|  الإضافة : 2009-04-14

 

 الخلايا الجذعية قد تساهم في استعادة الخصوبة 

 
دراسة صينية قالت إن الخلايا الجذعية يمكن أن تكون مفتاحا لوضع حد للعقم وسن اليأس وبالتالي استعادة الخصوبة لدى النساء.


وفقا للدراسة التي أجراها فريق من العلماء بقيادة جي وو في جامعة شنغهاي، فإنه أمكن استخلاص خلايا جذعية من الفئران البالغة وهذه الخلايا قادرة على النمو والتحول إلى بويضات.


ويمثل هذا تحديا للاعتقاد الذي ساد لفترة طويلة بين العلماء بأن تطور الخلايا المؤنثة يتوقف لدى الحيوانات الثديية بمجرد الميلاد وأنه لا تتكون بويضات جديدة بعد ذلك.

وتؤكد الدراسة أنه قد يكون ممكنا في يوم ما عزل هذه الخلايا وزراعتها في مبايض النساء، وهو ما يمكن أن يؤدي لإنتاج البويضات وبالتالي تمديد سن الخصوبة لدى المرأة.

في المقابل فقد نشرت صحيفة غارديان تحذيرات من أن النتائج التي توصلت إليها الدراسة الصينية لا يمكن اعتبارها نهائية حيث تحتاج إلى مزيد من الدراسات لتأكيدها.

لكن روبن لوفل بادج الباحث في الخلايا الجذعية بالمعهد الوطني للبحوث الطبية في العاصمة البريطانية لندن، أكد في الوقت نفسه إمكانية أن تنجح الدراسة حال تطويرها، في علاج الخصوبة لدى النساء في سن اليأس، وحتى قبل ذلك في حالة تلف بويضاتهن بسبب المرض أو تلقي علاج للسرطان


 
          تابع أيضا : مواضيع ذات صلة  

   التعليقات : 0 تعليق

إضافة تعليق
اسمك
ايميلك

300
تعليقك
5 + 6 = أدخل الناتج
  تسجيل دخول الأعضاء

اسم المستخدم
كـــلمــة الــمــرور
تذكرني
تسجيل
نسيت كلمة المرور ؟
  بحث الشفاء بواسطة جوجل

 

  السيرة النبوية وحياة الصحابة

  جديد الاخبار العالمية

  موقع الصفحة العربية
  أعلان

  اذاعات البث المباشر
  صور الاعشاب

  خلفيات اسلامية

  إعلان

  الاطباق

  القائمة البريدية