التهاب الثدي

   المقال

  طباعة  
التهاب الثدي

 الكاتب : أبـو آيــه

 

 الزوار : 4051|  الإضافة : 2009-07-26

 

 التهاب الثدي

 
هي التهابات في أنسجة الثدي تتميز بحدوث احمرار و ألم في منطقة محدودة من الثدي يصاحبها الشعور بالارهاق والتعب العام مع ارتفاع في درجة الحرارة.


تعريف:

هي التهابات في أنسجة الثدي تتميز بحدوث احمرار و ألم في منطقة محدودة من الثدي يصاحبها الشعور بالارهاق والتعب العام مع ارتفاع في درجة الحرارة.


الأسباب والعوامل المساعدة :

هذه الحالة تحدث عادة عند بدء الرضاعة ويسبقها بعض التشققات في الحلمة وانسداد بعض قنوات الثدي مما يمنع إدرار الحليب بصورة جيدة.


ومن العوامل التي تساعد على ذلك:

· الضغط الخارجي على الثدي بسبب النوم على البطن أو لبس الحمالات الضيقة.

· عدم إفراغ الحليب بصورة كاملة عند الرضاعة بسبب الوضع الخاطئ للطفل أو الرضاعة السريعة.

· التوقف عن الرضاعة لفترة، خلال نوم الطفل في الليل مثلاً.

· الإرهاق.

· عدم الاهتمام بالتغذية الجيدة.


الوقاية:

تجنب العوامل المساعدة السابقة الذكر وذلك عن طريق:

· الاهتمام بالتغذية الجيدة و الإكثار من السوائل خلال فترة الرضاعة.

· محاولة إفراغ الثدي عند ملاحظة امتلائه بالحليب أو إيقاظ الطفل إذا كان نائماً.


العلاج:

· الاستمرار في الرضاعة بصورة منتظمة مع التأكد من صحة وضع الطفل إثناء الرضاعة.

· العلاج بالمضادات الحيوية.

· وضع كمادات دافئة على الثدي قبل الرضاعة.

· عمل مساج للثدي إثناء الرضاعة للمساعدة على إدرار الحليب.

· محاولة إفراغ الحليب بصورة كاملة.

· استخدام الكمادات الباردة بعد الانتهاء من الرضاعة.

· استخدام المسكنات كالباراسيتامول أو الأسبرين.


 
          تابع أيضا : مواضيع ذات صلة  

   التعليقات : 0 تعليق

إضافة تعليق
اسمك
ايميلك

300
تعليقك
2 + 4 = أدخل الناتج
  تسجيل دخول الأعضاء

اسم المستخدم
كـــلمــة الــمــرور
تذكرني
تسجيل
نسيت كلمة المرور ؟
  بحث الشفاء بواسطة جوجل

 

  السيرة النبوية وحياة الصحابة

  جديد الاخبار العالمية

  موقع الصفحة العربية
  أعلان

  اذاعات البث المباشر

  صور الاعشاب

  خلفيات اسلامية

  إعلان

  الاطباق

  القائمة البريدية